منتديات الدكتور المرتحل

قيد التطوير


    دموع المرأة هل هي سلاحها ولماذا

    شاطر

    د.المرتحل
    Admin

    عدد المساهمات : 419
    تاريخ التسجيل : 09/03/2010
    العمر : 49

    دموع المرأة هل هي سلاحها ولماذا

    مُساهمة  د.المرتحل في الجمعة أبريل 09, 2010 6:43 am

    دموع المرأة هل هي سلاحها ولماذا

    --------------------------------------------------------------------------------

    بسم الله الرحمن الرحيم


    دموع المرأة هل هي سلاحها ولماذا


    شيء مرعب اكثر المنتدى من النساء – فكل خطأ يرتكب


    هنا بحق النساء -------فيه خطورة كبيرة – انما الامر


    يلزمه شجاعة وقوة قلب- ولعلي لن اخطيء ان شاء الله


    لقد شغلت الامرأة الرجل مرارا وذلك – لاهميتها


    عند من يفهمون اكرامها ودورها -- وايضا لضعفها


    ونتكلم اليوم عن دموعها – فمن قائل انهادموع


    للخداع - واخر يقول انها دموع التماسيح- واخر


    يقول انها دموع الالم وهناك الكثير من الاقوال


    واحببت ان انقل لكم جزء من تعليق كتبته اثناء


    حوار رائع تناول دموع المرأة وانقله لكم كما هو


    ان شاء الله


    بسم الله الرحمن الرحيم


    ان لكل فرد في هذه الدنيا سلاح يستعمله في


    اربع حالات
    ----للدفاع عن نفسه


    ------وليكيد الاخربه


    ---------وليرهب به


    -------او يعتدي به
    ويجب عليه ان يحافظ عليه وعلى هيبته - ويكون


    ذلك باستعماله في
    المكان المناسب وفي الطريقة المناسبة
    ومن هؤلاء المسلحين المراة ولديها انواع—


    ---العاطفة ولها استعمال للخير واخر للشر


    ---والدموع ولهااربعة استعمالات


    ----التعبير
    ------ الدفاع
    ------والهجوم
    ------والاعتداء
    وهي لا تلجأ اليهافي الحالات الاعتيادية


    انما فقط اوقات الملمات عندما يغلق قلب الرجل


    بصخرة فلايستمع لتعبيرها فيلتفت الى بكائها


    ليرى ماذا تريد وهذا انتصار لها رغم الامها احيانا


    او انتزاع لحق مغتصب من حقوقها لدى بعض


    الرجال
    وهي تطلقهاللتعبير عن مظلو ميتها ونفرتها من


    الاخر وهذه حال الدفاع
    وتطلقها ايضاللهجوم الذي يعلوه الصراخ والدموع


    واحيانا يكون الهجوم خير وسيلة للدفاع


    وفي الاحيان الاخرى يكون هجوم بغير حق وهو


    الاعتداء حيث تستعمل كل هذه الوسائل التي


    راينا لحيلة تريدها وهذا يجعلنا امام حقيقة يجب


    ان تعترف بها المراة


    فهي لم تكن مظلومة في كل الحالات التي


    تبكي عندها بل احيانا تكون ظالمةوذلك حتى


    عندما تبدي العاطفة


    هل يحق لنا ان نقيمها من خلال هذه الخصال
    فالجواب المنطقي يكون التقييم صحيحا في


    حالة واحدة عندما تلجأ الى اسلحتها هذه من


    غير ان تُظلَم فيعلم عندئذ انها تستخدم كيدها
    ----ولنا في قصة يوسف عليه الصلاة والسلام


    عبرة فهي لم يكن كيدها عظيم عليه وذلك رغم


    عظمة كيدهافهي لم تستطع الايقاع به انما


    سببت له السجن بظلمها له



    والجميع من الرجال والنساء يظلمون


    بل الرجل غالبا اشد في ظلمه


    وبلفتة اخرى ان كان كيدها عظيم فهو عظيم


    على من لا يعرف عنها كيفية استعمالها


    لاسلحتها


    وتراه ان وقع بكيدها وجد عظمته وهو الملام


    لانه لم يتعرف على عدة الحرب اصلا او انه عرفها فتركها


    او ان عرشه انقلب بسبب ظلمه
    انما وللانصاف اقول كلمات تعرفها المراة ولكن


    ربما لا تعرف
    الكثيرات كيفية استعمالها لصالحها فلم اسمعها


    من امراة ربما


    واكرر انما وللانصاف نقول


    وهنا لب الموضوع الذي اردته


    نحن لدينا كرجال اسلحة اقوى بكثير فلا


    تحسد هي على سلاحها
    لذلك يطلب منا في الكثير من الاحيان ان نرحمها


    -----فلدينا القلوب المتحجرة التي توزع القسوة


    لشدة ما انتجتها


    -----والايدي الحديدية التي تنكسر لصلابتها


    المطارق فنكسر بها المراةاحيانا رغم ضعفها


    وهشاشتها وخفة نجمها ونتباهى بذلك


    ------والسنة فاقت المناشير فلو كانت الامراة


    من فولاذ قطعناها


    -----والسبب الذي نجهله نحن --يحدث لنا


    حرارة في الرؤس وكل المعايير حتى تنصهر


    المراة منه مهما كبر حجمها وسنها وجمالها


    فالنارلا تعرف شيئا– انه الغضب عليها دونما


    سبب—


    -------ونظرة صاخبة تدخل القلب فيرتجف ويصدر الامر للاقدام ان زلي


    -------وصرخة مدوية تختلج منها نوافذ المنزل


    فتسرع المراة للملمة الزجاج وتضمد جراح قلبها


    الذي تشظى من غير مكان


    ---------والاخطر من ذلك ادوات حرب القهر في


    الارادة


    ------- وسلطة الاجبار بالقوة فوق كل معايير


    الفهم في حالتي الحق واللا حق


    --واخرى كثيرة قد لا يريد الكثير منا ان يعترف


    بها حتى لا تفتح علينا الابواب المغلقة-----------------


    وهي سلعة مظلومة – وهي دونما ثمن عند


    هؤلاء فرغم كل الظلم الذي يلحقه الرجل احيانا


    – يعض على جرحها هي – بل يعضها من جرحها


    -- يقتادها الى شهواته وحاجياته –


    فهي المرغمة وربما بنفس اللحظة ودونما ان


    يواسيها حتى والا تلعنها الملائكة ويحاكمها


    القضاة وينفر منها العالم باسره


    ونحن هنا لا نقصد الا اقرب الناس اليها وحلالها


    وليس هذا تحريض لها عليه لمن فهم القصد


    --------اقول لمن يتكلم عن سلاح المرأة -- وهو


    يتمتع بكل هذه الصفات القذرة


    ان اشباها بهذه الصفات يجب ان يطردوا من


    حلف الرجال حتما


    فلقد اساؤا لكل شيء يخص الرجولة


    -------------
    وباجابة عن سؤال اخر يخص خداع المراة للرجل


    بمفاتنها ؟
    وهو جزء من جواب
    -----
    وما اكثر من ينظرون الى المراة فقط من مفاتنها


    فتتبخر عقولهم ومن ثم يقولون ان المراة قد


    خدعتهم هم مساكين



    انما هم وبنفس الوقت مجرمي حروب الدعارة


    غالبا فهناك افراد يعربدون في كلماتهم


    ولفتاتهم وحركاتهم وسكناتهم واكثر من ذلك


    وصنف من العشاق امثالهم
    فهؤلاء جميعا كلامهم عواء بعواء فلا يلتفت اليه


    ولا اليهم وليراعى فيهم المثل لو ان كل كلب


    عوى القنته عظما لكان العظم اغلى من الذهب-------------------------


    لقد حاضرت بهذا الموضوع يوما فارجو ان اكون


    عند حسن ظنكم وان ينال اعجابكم


    اما مايلزمني منكم فهو الدعاء

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 11, 2017 5:31 pm