منتديات الدكتور المرتحل

قيد التطوير


    لماذا يكره طلابنا المدارس

    شاطر

    د.المرتحل
    Admin

    عدد المساهمات : 419
    تاريخ التسجيل : 09/03/2010
    العمر : 49

    لماذا يكره طلابنا المدارس

    مُساهمة  د.المرتحل في الأحد أبريل 04, 2010 5:53 am

    --------------------------------------------------------------------------------

    بسم الله الرحمن الرحيم
    بداية لماذا يحب المدرسةقبل ان يعرف ما هي ؟ لان الانسان بطبعه يحب الجديد والخير الذي يصبو اليه وكان كل من حوله يفرحون بدخوله المدرسة ولا يحبون بقرارهم الاسلوب الذي سيعامل به وجميعنا نخاف على الابناء في السنوات الاولى حتى من هذه الطرق والتي تزداد احيانا سؤا مع تقدم الابن في السن
    منهاج بلادنا العربية غالبا يكون بحشو الولد بكل شيء دونما ان يفقه احد ان كثرة الكلام يذهب بعضه بعضا
    وبالتالي تجد الولد يهدد ويعاقب ان لم يدرس ويستجمع و مما يزيد امره سؤا وكرها لمدرسة هو يزورها كما يزور السجن مجبرا عليه وعندما ينتهي يربض ما بقي من يومه يدرس ليتحضر لليوم التالي --- وانني اود ان اسال من منا يتذكر ماذا درس في صف كذا وكذا
    اننا نتذكر صراخ وعويل المعلمين والوان العصي على ايدي البعض بغضا وحقدا من معلم يكره هذا التلميذ ويكره اهله لانه ليس بالاساس صاحب تخصص بل هو العجوز الذي يعلم طفلا فلا هذا يسمع ولا هذا يبصر
    انما هذا ليقبض المال وهذا ليترفع صفا
    وهذا نموذج نبصر اسوأ منه نحن في لبنان وعالمنا العربي
    ---- وبلفتةاخرى نجد الولد الذي يدرس في البلاد المتحضرة يدرس ويلعب ويلهو ويفلح في دراسته ووفق المنهج الغربي الولد يحمل ما يستطيع في ذهنه وتراعى توجهاته وهواياته وعالمة الطفولي والمراهق -
    وممنوع في بعض البلدان ان يدرس الولد في البيت بعد المدرسة
    بيد ان الاستعمار هو الذي اورثنا مناهج تعتمد على مقولة كالحمار يحمل اسفارا ولم يجد عظماء اسمهم واضعوا المناهج بدا عن الخروج من القفص الذي افتتح سجان عقولهم بابه وتركهم لما يريدون
    ولقد كنا يوما في حوار علمي في لجنة تربوية ونحاول ان نغير بعض الافكار فتكلمنا عن وجوب الحد من ارهاق الولد بالحفظ الذي ينساه بعد ان يسمع درسه للمعلم فورا
    مما يورثه الارق والقلق ويجعل لديه حاجز نفسي وخلقي امام دراسته يلازمه الى الكبر
    فيقول احد الافرقاء وبالحرف عذرا يا شيخنا فان الولد عندما يحفظ الكثير يرسخ في ذهنه القليل والا وقف امامك كالحمار لا يعرف شيئا -- فبادرته بالقول يا استاذ ارجوك ان تتنحى قليلا لاننا لا نريد ان يعلم ابنائنا مروض حمير فنحن لا نبعث بهم الى الزرائب ابدا -
    فاستاء من استاء وفرح من فرح الا ان الارث هذا لا يمكن ان يتغير الا بجيل التغير الذي يجب ان يرمي بالكثير من الكراكيب العتيقة جانبا ويضع بدلا عنها العقول الناصعة
    وتجد ابناء امتنا حقا اذا ما ذهبوا الى الخارج يفلحون لانهم يعاملون غير ما يعاملون في بلادنا للاسف
    والكلام يطول ويزداد التخلف دائما
    انها دعوة لكل من يطمح للتغير ان يعمل ليوصل صوت التغيير ويكون في المستقبل هو من ادوات التغيير والكلام يطول يطول
    مع جميل الاحترام للكثير من المعلمين وكبار السن منهم بالاخص الذين وبفهمهم لما يحدث يحيون ضمائر لم تكن لتدب بها الحياة من جديد فهم فتية في عقولهم وشباب نعتز بهم وبسنهم

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 18, 2017 7:55 pm