منتديات الدكتور المرتحل

قيد التطوير


    هل يجوز الاحتفال بذكرى مولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم ؟ -- دعوة هادئة للحوار ---

    شاطر

    د.المرتحل
    Admin

    عدد المساهمات : 419
    تاريخ التسجيل : 09/03/2010
    العمر : 49

    هل يجوز الاحتفال بذكرى مولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم ؟ -- دعوة هادئة للحوار ---

    مُساهمة  د.المرتحل في السبت أبريل 03, 2010 9:21 am


    بسم الله الرحمن الرحيم

    الهدف من طرح الموضوع ليس الاسهام في احياء جدل قديم جديد لم ينتهي حتى يومنا هذا
    والا كان مراءبغيضا
    بيد اننا نود ان نخلص الى ثمرة نستفاد منها في هذا الامر فلعلها تكن -بداية فكر تتوحد فيه هذه الامة على الله عزوجل
    وبين رافض لجواز الاحتفال وحاضرة الادلة لديه-
    وموافق على الاحتفال حاضرة الادلة لديه
    نتمنى على الاخوة ان يكون الحوار بغاية الهدوء وغاية الرقي - وكلنا امل وثقة بالله عزوجل
    -------------------
    هل يجوز الاحتفال بذكرى مولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم ؟
    ما هو دليل عدم جوازه ؟
    ما هو دليل جوازه؟
    -------------------
    الفريق الاول يرفض هذا الامر جملة وتفصيلا من حيث المبدأ فلم يحدث ان احتفي بالذكرى في عهد النبي صلى الله عليه وسلم
    الفريق الاخر يرى انها تذكير بايام الله عزوجل - وذكرهم بايام الله - فلعل ذكرى النبي صلى الله عليه وسلم تكن هداية لاحد
    الفريق الاول يرى الفريق الاخر مبتدع
    الفريق الثاني يرى ان معظم افراد الامة يحتفلون ولو كان هذا ضلالة لما توالى عليه علماء من ازمنة متعددة
    وهكذا حصل القتل والضرب والتفسيق والتبديع -
    وحملت العصي والسكاكين دفاعا عن الرسول محمد ومولده وعن سنته
    --------------------
    نرجوا من الاعضاء الكرام التفاعل وابراز الاراء والردود - علما منا اننا في المنتدى ننتمي الى مدارس مختلفة وليست متخالفة -
    كلها تحب الله عزوجل ورسوله وتريد ان تحقق اسمى ما تستطيع وان تخلص النية الى ابعد غاية
    وفينا من يجيز ومن لا يجيز
    اترككم برعاية الله عزوجل مذكرا
    انها دعوة هادئة للحوار

    د.المرتحل
    Admin

    عدد المساهمات : 419
    تاريخ التسجيل : 09/03/2010
    العمر : 49

    رد: هل يجوز الاحتفال بذكرى مولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم ؟ -- دعوة هادئة للحوار ---

    مُساهمة  د.المرتحل في السبت أبريل 03, 2010 9:24 am

    رد جديد


    هل يجوز الاحتفال بذكرى مولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم ؟ يجوز


    ما هو دليل جوازه؟


    بداية أقول لكي لا يختلط الموضوع من ناحية لا اريد ان يحدث النقاش بها:-
    اولا:- أرجاء تقيد الحكم بموضوع فقط وليس سلوك بعض الاشخاص او بعض الفئات او حتى تصرفات اخرى لللمتبعين لهذه الافكار.....
    ثانيا:- موضوع اخر وهو لو كان الاعتراض على المسماه يعني ان الاسلام جعل لنا اعياد واقرنا بها وهذا يسمى عيد فلذلك يمكن ان نغير العنوان اذا كان المشلكة وهي ملتقى في ذكرى ميلاد النبي
    ثالثاً:-بعض منا يشكك بموضوع البدعه احسنة وهذا دليلي على ذلك



    ﴿وَجَعَلْنَا فِي قُلُوبِ الَّذِينَ اتَّبَعُوهُ رَأْفَةً وَرَحْمَةً وَرَهْبَانِيَّةً ابْتَدَعُوهَا مَا كَتَبْنَاهَا عَلَيْهِمْ إِلَّا ابْتِغَاء رِضْوَانِ اللَّه﴾
    فقد أخرج البخاري رضي الله عنه في صحيحه عن رفاعة بن رافع الزرقي قال: كنا يوما نصلي وراء النبي صلى الله عليه وسلم، فلما رفع رأسه من الركعة قال: سمع الله لمن حمده قال رجل وراءه: ربنا ولك الحمد حمدًا كثيرًا طيبًا مباركًا فيه، فلما انصرف قال: من المتكلم أي ِأنّ النبيّ لما انتهى من صلاته سأل من المتكلم من الذي قال حمدًا كثيرًا طيبًا مباركًا فيه فقال المتكلم أنا، قال صلى الله عليه وسلم: رأيت بضعة وثلاثين ملكًا يبتدرونَها أيهم يكتبها أول" .
    .................................................. ...........
    من ناحية تاريخية وكما العلم فهذا العمل لم يكن في عهد النبي صلى الله عليه وسلم ولا فيما يليه، إنما أحدث في أوائل القرن السابع للهجرة، وأول من أحدثه ملك إربل وكان عالمًا تقيًّا شجاعًا يقال له المظفر.


    وهذا رأي بعض العلماء الذي نقر بعلمهم وفضلهم


    وللحافظ السيوطي رسالة سماها "حسن المقصد في عمل المولد"، قال: "فقد وقع السؤال عن عمل المولد النبوي في شهر ربيع الأول ما حكمه من حيث الشرع؟ وهل هو محمود أو مذموم؟ وهل يثاب فاعله أو لا؟ والجواب عندي: أن أصل عمل المولد الذي هو اجتماع الناس، وقراءة ما تيسر من القرءان، ورواية الأخبار الواردة في مبدإ أمر النبي صلى الله عليه وسلم وما وقع في مولده من الآيات ثم يمد لهم سماط يأكلونه وينصرفون من غير زيادة على ذلك هو من البدع الحسنة التي يثاب عليها صاحبها لما فيه من تعظيم قدر النبي صلى الله عليه وسلم وإظهار الفرح والاستبشار بمولده الشريف.


    قال ابن كثيرفي تاريخه: "كان يعمل المولد الشريف - يعني الملك المظفر - في ربيع الأول ويحتفل به احتفالاً هائلاً، وكان شهمًا شجاعًا بطلاً عاقلاً عالمًا عادلاً رحمه الله وأكرم مثواه. قال: وقد صنف له الشيخ أبو الخطاب ابن دحية مجلدًا في المولد النبوي سماه "التنوير في مولد البشير النذير" فأجازه على ذلك بألف دينار، وقد طالت مدته في المُلك إلى أن مات وهو محاصر للفرنج بمدينة عكا سنة ثلاثين وستمائة محمود السيرة والسريرة".ا.هـ.

    د.المرتحل
    Admin

    عدد المساهمات : 419
    تاريخ التسجيل : 09/03/2010
    العمر : 49

    رد: هل يجوز الاحتفال بذكرى مولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم ؟ -- دعوة هادئة للحوار ---

    مُساهمة  د.المرتحل في السبت أبريل 03, 2010 9:29 am

    نعم يجوزالاحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وسلم على هذه الطريقة

    بسم الله الرحمن الرحيم

    لعلك اخي الحبيب تكاد لا تنتهي من تجاذبات المسلمين فيما بينهم ما حييت
    ولعل المسائل المختلفة--- مختلف عليها

    فهذا يعتبرها من الاصول وسواه يعتبرها من الفروع

    وترى ان غسيل امتنا ينشر في مساجدنا ونوادينا وبيوتنا

    وحتى على صفحات النت للقاصي والداني وحقيقة امرنا

    لناظرها

    اننا نتقاتل لاجل النبي صلى الله عليه وسلم



    على الرغم انه امرنا ان نتوحد

    وهذا يحتفل نكاية - وهذا لا يقبل فيتكلم فيه



    وهذا يتكلم فيرد عليه باحتفال ينشر فيه عرض فضائلنا على

    الفضائيات والهوائيات

    ولعلنا نرى ذلك في بلادنا بشكل متفاوت

    ولا نريد ان نمعن في ذلك حتى لا نغذي خلافاتنا



    ان كلا الفريقين لديه حجة ومن يبصر يعلم من هو صاحب

    الحجة الاقوى انما الامر يحتاج الى العالم المتجرد

    ولدي نصيحة فاقبلوها



    ان كان الفريق الذي يرى الاحتفال بالمولد يرى ان هذا الامر

    المباح سوف يؤدي الى عاقبة التخاصم بينه وبين اخوانه

    فمن الاولى ان لا يكن ذلك

    ومن كان من الذين يرون عدم جواز الاحتفال فلينصح وليبلغ

    انما دعونا لا نصل الى تبديع بعضنا وتفسيق بعضنا والنعوت

    والصفات



    النابية



    والسؤال للفريق الاول هل تعتبر الذي لم يحتفل بذكرى

    المولد كافر هل خرج من دائرة الاخوة في الله



    هل دمه وماله وعرضه عليك حرام



    والسؤال للفريق الثاني هل تعتبر ان الذي يحتفل بذكرى

    المولد كافر



    هل خرج من دائرة الاخوة في الله



    هل دمه وماله وعرضه عليك حرام



    هل يمتنع كلا الفريقين من الصلاة خلف الاخر

    هو الجواب حتما



    كل يقر باخوة الاخر في الاسلام انما ما ينقص البعض اهم

    ركيزة في ادب الاختلاف وهي

    ان لا يقف الاخ المسلم ويقول لاخوانه لا اريكم الا ما ارى

    والاهم ان نعرف كيف نطبق الاية الكريمة واذا تنازعتم في

    شيء فردوه الى الله والرسول

    ومقارنة اخرى امرنا الله عزوجل بقوله لاهل الكتاب وجادلهم

    بالتي هي احسن

    فانا اغار على اخي المسلم ان اعامله اسوأ من معاملة

    الكافر فاجادله بالتي هي اسوأ من الشتائم والصراخ احيانا

    بينما لا يقولها اخي للكافر خشية نفوره احيانا اخرى

    وكذلك ارى اننا احق بالكلمة السواء فيما بيننا من اهل

    الكتاب

    ان الامر المطروح يجب ان يكون باظهار الحق بعيدا عن

    الجدل والمراء وبطريقة اسمها النصح والحرص على الاخ

    المسلم

    وان لا نحول امرنا هذا او أي امر يخص ديننا الى جدال عقيم

    كل يتمسك من بعده بما راى ويخسر اخا في الله او اخوانا

    فنصبح في نعمة الله عزوجل متدابرين

    والاية الكريمة قل لعبادي يقولوا التي هي احسن ان

    الشيطان ينزغ بينهم -- فبمن نزلت حسب ظنك - باليهود -

    بالنصارى؟

    فلا تترك المجال للشيطان

    لا يسعني الا ان تسمع مني هذه النصائح فلعلنا نجد

    سبيلا للرشد

    اذا وجدت الظلام اشعل شمعة

    واذا اردت ان تميت بدعة فاحي سنة بالقول والعمل

    واذا اردت ان تمحو جهلا فاظهر علما وعملا

    واذا اردت ان تتمسك بالكتاب والسنة فليكن ذلك على

    بصيرة

    واذا اردت ان تتوحد امتك ففكر في وحدتك معها اولا

    وانزع الغل من قلبك على كل مسلم تجد نفسك اخا

    للجميع

    اذا وجدت نفسك على الحق فاحرص على عدم ابعاد سواك

    عنه بالاساءة اليه

    والا تكن انت صددته عن سبيل الله

    واذا وجدت سواك من المسلمين على الباطل فلا تقوي

    عليه شيطانه

    واذا اردت ان يقلدك سواك بالحق فافعله امامه عن تقوى

    واخلاص وتذكر ان هذا الاسلوب من هدي النبي صلى الله

    عليه وسلم

    واحفظ عني ان كنت معلما او متعلما ان التقي فقط هو

    الذي يستطيع ان يعلمك التقوى

    وسواه مهما كان عالما فان لم يكن في صدره تقوى --

    اولاك بالعلم الاجوف فقط

    وقوله تعالى هو الفاصل انما يخشى الله من عباده العلماء

    ووفقا لما اقول ان احتفلت او لم تحتفل فانت اخي

    وكيفما كان رايي فالفريق الاخر اخواني فلا فسقة ولا

    مبتدعين ولا تسميات نابية

    ان احتفالك بمولد الرسول صلى الله عليه وسلم يكون بكل

    لحظة تحمل فيها الدين والوعي والفكر والحلم والاناة

    والحكمة

    وان ارادتك احياء ذكرى نبيك المصطفى صلى الله عليه

    وسلم على هذه الطريقة لا تكون على الاقل شبهة عند

    البعض فنتوحد

    ان هذه الطريقة في الاحتفال بمولد النبي صلى الله عليه

    وسلم

    تكون في كل لحظة ولد فيها كافر عندما اقتدى برقينا

    وحضارتنا فدخل الاسلام

    وان احتفالك يجب ان يكون احتفالا بكل لحظة ايمان وتقوى

    استطعت فيها ان تفض نزاعا بين اخونك فتحتسبها في

    ميزان حسناتك

    وان احتفالك بمولد نبيك صلى الله عليه وسلم يكون في

    كل لحظة احييت فيها سنته فكنت خير تابع

    ويوم مولد اخيك هو يوم موته على دين نبينا صلى الله عليه

    وسلم دونما ان يكون خاصم هذا وشتم هذا



    فلا يخسر منزلته في الجنة ان شاء الله

    فلننتصر على انفسنا ولنحتفل في كل يوم انتصرنا فيه عليها

    ونتذكر بذلك نبينا وقبله كتاب ربنا جل علاه

    ولنحتفل في يوم يولد فيه النبي صلى الله عليه وسلم في

    نفوسنا من جديد عندما ندبر عن الالتهاء بانفسنا



    انما الى الاعداد من قوة تبتديء بالتوحد على الله عزوجل

    وتنتهي برباط الخيل فنرهب بذلك عدونا بدلا من ان نذهب

    ريحنا

    اخي الحبيب قد تختار ان تكون على مذهب ولكن الخطورة

    في الامر ان نقتتل على المذهب

    وقد تختار ان تكون على نهج امام ولكن الخطر ان نقتتل

    على نهج الامام

    وقد تختار ان تكون مع جماعة او حزب ولكن الخطر ان نقتتل

    عليهما فنتفرق

    انت مع الشيخ او على المذهب لتفهم دينك ولم تدخل

    الاسلام لكي تتمذهب



    وصحح مفهومك فان كنت مع حركة او حزب فانت معهم

    لتخدم الاسلام وليس لاستخدام الاسلام وفق مصالحهم

    والا كانت المشايخ والمذاهب والاحزاب اصناما تعبد من غير

    الله فلنتق الله جميعا

    ان في ذلك لذكرى لمن كان له قلب او القى السمع وهو

    شهيد

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 18, 2017 7:52 pm