منتديات الدكتور المرتحل

قيد التطوير


    خربشات سلحفاة عانس

    شاطر

    د.المرتحل
    Admin

    عدد المساهمات : 419
    تاريخ التسجيل : 09/03/2010
    العمر : 49

    خربشات سلحفاة عانس

    مُساهمة  د.المرتحل في الأربعاء مايو 26, 2010 1:13 pm

    خربشات سلحفاة عانس

    – التوت سريعة رغم انطواء الزمن الغابر فلم تكتفي بفعل

    –ذهبت وعادت وانقضى العمر –

    ومن ذهب وعاد استبق الزمن او تسابق معه

    فتربص الذئب ظنا منه ان الخير لا خبر له –

    ورويت الروايات وحملت على اكف الراحة وسردت زحفا –

    واغلق الوعاء وضاق النطاق –

    ساء حمل الحمار بأسفار حملها سنوات ولكنها بقيت اسفارا

    – والسبب انه الحمار –

    كما انه ممنوع من الصياغة والصرف -

    ووفق هذه المعطيات شتم حمار لمدة ساعة

    - قبحت يا فاهم –

    وسمع دوي نهقات الحمير على مدار الساعة مستنكرة مستنفرة

    – مستفزة – ولم العجب - كلها يرتدي زي اسمه اجساد البشر –

    هاتفت خاطري بهمسات – من هؤلاء فيما مضى فلقد علمت

    – اما من هم الان لا ادري – وماذا سيصبحون – لا دريت

    انما الخوف من ان يصبحوا قادة –

    يمثلون نواطير البشر وحوايا نفايات الضمير –

    في عمق مقابر يقامر فيها احياء – على ما تبقى من رَفاهِ الأموات –

    اشترط الجميع للجمع منهاجا –

    فليكتفي كل صديق ان يعض الاخر – وكان الرضا من هؤلاء –

    فاستنكر سيدهم ان يوصف جمعهم ظاهرا بالكلاب ويفتضح السر

    – وقال وعيا وحكمة وحنكة -ان شئتم قولوا ابناء الكلاب

    – اعترافا انهم ابناء يومهم هذا – بيد انه منهم -والأصل لا يهم –

    لا تعجب ولا تسل من هم –

    فالجمع هنا ابناء جارية يزنى بها فوق اوسخ مرحاض-

    وام اسميت زورا عقرت عفتها بكلب ارتضته ابا لأبنائها –

    وها هو نجلها هنا – وابن عاهرة جلدت منذ حين فما ماتت-

    وابن زانية رجمت فماتت –

    ويعيش استنكارا على آهاتها ابنها الحنون –

    كلهم هنا الا واحد غيبه الموت حتف انفه فهو في حضرة العذاب –

    وكلهم هنا الا آخر غيبه عمل ورثه عن الجدود –

    يعتلي عنق جبان قهرا – ورويدك فالجبان ايضا ظالم – مستحق –

    وكأن هؤلاء خلق لهؤلاء –

    وواحدا غاب خفية صورته معلقة في اعقاب كوب

    لم يسقى منه الصديد يوما الا الخرفان –

    وكان قد زرعه مرا ليمحق به قلب جبان آخر

    وانتهى الاجتماع واتت المقررات يتلوها من يحمل وزر البلايا

    على عاهات السمع والبصر والتحليل فما من خرفان وماعز هنا –

    بل العواء يطغى على القطيع

    والمقررات الرائعة فاقت الطموح

    فتم ابطال قانون المكيالين –

    --ليكون لكل زفرة مائة مكيال

    وفق الهوى او لا شيء متى شئت

    --استدراج جميع الحمر المستنفرة حتى لا تفر من القسورة –

    التي سيعلن عنها فيما بعد-

    او يبقى الجميع على ذمة الحجز لمضرة محتملة

    --قرار عاجل للتنفيذ – حيث يتم حذف كل العبارات اللائقة

    – وكأنها سحابة – او سخافة –

    --- اختراق كل عرف او معهود وعادة لم تقر في اروقة البلادة –

    وجعلها وفق قانون العقوبات

    رقم واحد زعيم-- على ملايين البشر

    جريمة شنعاء يعاقَبُ عليها بحذف المواطنين من سجل الخالدين –

    والقاء جميع منجزاتهم على صفحات التاريخ المنطوية –

    حيث يمنع فتحها من جديد – حتى لا تعبق رائحة التحرير

    عشتم وعاشت جميع الدول العربية وعاش الزعيم –

    وعاش الشعب المصفق فقط

    ابتسم انت في كل البلاد العربية

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أكتوبر 20, 2017 5:26 pm